أخبار مزيفة: بناء مخيمات جديدة للاجئين

مقالة زائفة
بناء مخيمات جديدة للاجئين
قيل إنه سيتم بناء مخيمات جديدة للاجئين في بعض المناطق النائية أو الحدودية في بلغاريا تحسبا لمهاجرين جدد. حيث ذكرت الإذاعة الوطنية البلغارية في تقرير عن احتمال بناء معسكرات للمهاجرين في مدينة إلهوفو ومالكو تارنوفو. وقد أصبح من الواضح من إعلان المناقصة العامة الذي قدمته وزارة الداخلية أنه سيتم بناء مستوطنتين - واحدة لـ 1600 شخص والأخرى لـ 280 شخصًا على التوالي. ومن المفترض أن تكون هذه مخيمات للمهاجرين، حيث ستعتمد المشاريع على تمويل من الصندوق الأوروبي للهجرة والاندماج. ومن المتصور أن يكون لهذه المواقع أسوار متجانسة، ومنطقة عازلة، ونقطة تفتيش، وأسوار داخلية، وأنظمة أمنية. سيتم بناء حاويات لتوزيع المواد الغذائية، والإقامة الإدارية، والمؤقتة، وكذلك المرافق الصحية - الحمامات والمراحيض. لم يكن رؤساء بلديات مالكو ترنوفو وإلهوفو أنفسهم على علم بخطط وزارة الداخلية.
المصدر:News.bg
معلومات موثوقة
وزارة الداخلية لن تبني مخيمات جديدة للاجئين.
صرح نائب وزير الداخلية كراسيمير تسيبوف في إيجاز للصحفيين بأن وزارة الداخلية لن تبني مخيمات جديدة للاجئين، رد على المعلومات التي ظهرت في وسائل الإعلام بأن وزارة الداخلية ستبني مخيمات جديدة للاجئين، ووفقاً له فأن التدابير العامة هي لإعداد مواقع لمراكز الأزمات المؤقتة في حالة حدوث ضغط من الهجرات من تركيا، وأوضح تسيبوف أن هذه المواقع سيتم تفعيلها عندما يتم تفعيل خطة العمل في حالة ضغوط الهجرة من قبل مجلس الوزراء. والغرض من التدابير العامة هو: توضيح أن المواقع الواقعة على أراضي إلهوفو و مالكو ترنوفو وليوبيميتس المملوكة لوزارة الداخلية لا يتوفر دخول مجاني للمواقع وهناك حراس أمن. وسيتم توفير الموارد المالية من قبل الصندوق الأوروبي للجوء والهجرة والاندماج، والتي تصل إلى 160 مليون يورو، وفقاً لموافقة المفوضية الأوروبية. علاوة على ذلك، أوضح تسيبوف أن وزارة الداخلية لا تتوقع ضغوط جديدة بسبب الهجرات، لكن على بلغاريا أن تكون مستعدة لمواجهة مثل هذه الموجة. واعتبار من فبراير 2021، بلغ معدل إشغال مرافق وزارة الداخلية والمراكز الخاصة للإيواء المؤقت للأجانب في بوسمانسي وليوبيميتس 24٪.
المصدر:News.bg

ما مدى فائدة هذه المقالة بالنسبة لك؟